السبت، 7 ديسمبر 2019 02:20 صـ
صوت العالم
  • ابحث عن وظيفة

سوشيال ميديا

«الفينق».. قصة الطائر الأسطوري الذي ظهر في تظاهرات لبنان وخرج من مصر

الفيتق
الفيتق

بعد أن تعرضت خيام المتظاهرين بساحة الشهداء في لبنان إلى اعتداءات من قبل مجموعات حزب الله في 26 نوفمبر الجاري، شيد المتظاهرون مجسما لطائر الفينق الأسطوري، من حطام الاعتداءات على مخميات المتظاهرين.

صحيفة النهار اللبنانية تحدثت عبر موقعها الإلكتروني عن قيام المتظاهرين بجمع حديد الخيم المحطمة وتجميعها لصنع مجسما لطائر الفينق الأسطوري والذي يرمز إلى النهوض والحث على تحدي الصعاب وتحقيق المستحيل.

- فما هو طائر الفينق؟

الفينق هو طائر لونه ذهبي ناري، حجمه مثل حجم النسر، تقول الأسطورة إنه ينبعث من رماده، ويعود من جديد إلى الحياة، تعددت الروايات حول أصوله، البعض يرجعه إلى أنه أسطورة تعود إلى حضارة الفينيقيين، والآخر يرجعها إلى حضارات الإغريق أو الفراعنة المصريين.

يمثل طائر الفينق الخلود والأبدية، ويرمز إلى تحدي الصعاب ومواجهة المخاطر، وهو السبب الذي جعل مجسمه يظهر في المظاهرات اللبنانية إثر الاعتداءات التي وقعت على خيام المتظاهرين في ساحة الشهداء، كأن لسان حال المتظاهرين يقول إن ثورتهم لن تنكسر، حسبما ذكرت صحيفة النهار اللبنانية.

ويقول باحثون إن منشأ طائر الفينق الأسطوري يشير إلى أن الطائر المقدس ظهر في "مدينة الشمس" في مصر القديمة قرب القاهرة، رمزا للشمس التي تغرب في المساء وتبزغ مجددا في الصباح، وللروح الخالدة في رحلتها الأبدية بعد الموت، حسبما ذكر موقع روسيا اليوم.

وأول من نسج الخيوط حول أسطورة طائر الفينق هو الشاعر الإغريقي هسيود، أول من ذكر الفينق باعتباره طائرا يشتهر بطول العمر، وجاء من بعده المؤرخ هيرودوت الذي كتب وصفا كاملا عن الفينق، والذي ذكر أن المصريين قدسوا هذا الطائر ورسموا له جدارية في معبد الشمس.

لبنان رئيس الوزراء الحكومة تكليف

سوشيال ميديا

آخر الأخبار